الأربعاء، 26 نوفمبر، 2008

جنـــــــــــــــــــون أميره

الأميره أصابها مس من الجنون المركز هذا ما يتهامس به أفراد شعبى بعدما عرفوا بإنى أحبك فكيف تنزل الأميره من قصرها العاجى وتحب ذلك الشاب من عامة الشعب ؟؟! وهى من تمناها العديد من الملوك والأمراء ، هى من تحيط نفسها بذلك السور الذى شيدته حول قلبها وقصرها معاً هى من يأتى الى بابها صباحاً ومساءً المعجبين يطلبون ودها يتمنون فقط سماع صوتها ذلك الصوت العذب الذى يعزف سيمفونية العشق على أوتار القلوب الغارقة فى بحر حبها كثيرين هم من يحبونها . . . يعشقونها حتى اعتقدوا أنها كاهنة تسحر قلوب الشباب ليهيموا بحبها أو هى شاعرة تأسرهم بكلماتها أم هى من الجان أتت لتفتن الناس بجمالها كثر ألاقاويل بها ولكن بقى لغز حبها هو ما تدور حوله جلساتهم ويعقدون بسببه مؤتمراتهم فكيف تحب ذلك و تسلم قلبها لغير مَلك كيف تخرج من قصرها لتحب هذا العادى الذى ينتمى الى الفئة الكادحة ليس لديه ما يملكه من حطام الدنيا سوى ما يكفيه للعيش هو ووالديه الذان يحييا معه فهو إبنهما الوحيد فيعمل على خدمتهما فى كبرهما فكيف تنزل الى هذا المستوى وهل ضاقت بها الدنيا فلم تجد غيره هل صحيح الحب أعمى أم أنه مس من الجان أو نوبه من الجنون والهذيان وجاء رد الاميره إذا كان الحب مس جان فأنا إذا سعيده بذلك المس وإذا كان نوبة من الجنون فأنا مجنونة أعشق الجنون ولا أريد الشفاء منه ، نعم فأنا مجنونة به وبحبه وساخلف كل شىء وأتنازل عن عرشى وقصري وسأسلم روحى له فمن منا لديه ذلك السلطان على قلبه أو من يتحكم فى قلبه ويوجهه أن يحب شخصاً بعينه فللحب على القلوب تأثير السحر والسيطرةعليه فدعونى يا أفراد شعبى إذا كنتم فعلاً تحبونى أحيا كما أريد واحب من أهوى فقد علمت قدرى فدعونى أحياه بسعاده . . .

1 التعليقات:

بنيامين الدوسي يقول...

لعــل ما أصاب الاميــرة ..خير
فالحب ليس له حدود ولا وطن ..
لا يعترف بالطبقيه .. ولو اجبره المحبين
لتمزق شأنه .. وأبى الا ان يبقى في صدور من احب .. الى من يحب ..
.....

اعجبني طرحك .. وسلاسة اسلوبك ..
جميل ما تكتب ..


اعجبتني مدونتك كثيرا ..
سأضعها عندي في مدونات تستحق الزياره .



زرناكم فزورونا ..
اخوكـ:
بنيامين الدوسي

آخر مواضيع المدونة . . .

 

ألـــــــــــــــــــــــم قلـــــــــــــــــم © 2008. Design By: SkinCorner