الاثنين، 31 أغسطس، 2009

لا . . . لست أنت !

لا لست أنت من أحببت لستُ أنت حبيبي أنا
فحبيبي أنا . . . ويلي أنا من حبا سكن الفؤاد وعلما
حكايتي اسطورتي ليس لها في دروب العاشقين ثنا
منذ أن رآيت حلمي علي واقع الأرض قد تحققا
فارساً حالماً به ماجعله إقتحم غشاء قلبي فأخلدا
بربكم هل رآيتم ذي قبلا حباً يجعل الإنسان مخلدا
يسمو بالنفس إلي العلا يعبر بالقلب إلي الفضا
يحرر الشعور من الأنا يجعل صعاب الدروب هنا
مهلاً ياقلبي عليّ فأنا في الحب جديدة لا أعرف الهوى
صبراً ياروحي فلا تسعدي بحب أتى دون تمهدا
يبدو أنكِ للحب ظمأنة ففرحت بأول من طرق المؤلا
فماذا أقول لكِ غير هنيئاً لكِ هذا الحب والمنتهى

آخر مواضيع المدونة . . .

 

ألـــــــــــــــــــــــم قلـــــــــــــــــم © 2008. Design By: SkinCorner